في عام 1994 ، اكتشفت مجموعة من المراهقين أن الأحداث المرعبة التي تطارد بلدتهم لأجيال مترابطة – وأنهم قد يكونون الأهداف التالية.
In 1994, a group of teenagers discovers that the terrifying events which have haunted their town for generations ​are all connected — and that they may be the next targets.